شيرين بوتلة تخدش الحياء بمشاهدها

25-November-2021

 

    

 

أثارت الممثلة الجزائرية شيرين بوتلة، جدلا في منصات الميديا، بعد تسريب مقطع من فيلم تعرضه "نتفلكس"، قال متابعوه، إنه تضمن مشاهد خادشة.

 

وحصد مقطع شيرين بوتلة، في فيلم "كريسماس فلو"، نحو سبعة ملايين مشاهدة في ساعات، وانتقد الجمهور بعض المشاهد التي جمعت شيرين بوتلة، ببطل الفيلم، معتبرين أنها "خادشة للحياء وتتنافى مع القيم الجزائرية"، فيما اعتبر آخرون أنها حرة في أفعالها.

 

وتجمع بوتلة، في الفيلم الفرنسي المعروض على "نتفلكس"، مشاهد جريئة مع ماريون سيكلان، ويروي الفيلم قصة حب بين ملاكم شهير وصحافية جادة في عملها، تلعب دورها شيرين بوتلة.

 

وتبرأ كثير من الجزائريين، في تدوينات من تصرفات شيرين بـ "غير الأخلاقية"، في الفيلم، بينما رأى البعض الآخر إنّ البلد لديها مشاكل أكبر من مشاهد ممثلة.

 

ودعت شيرين، في مقطع فيديو إلى التوقف عن "الانتقاد السلبي"، معتبرة إنّ "الجزائريين ليسوا مثاليين ومقدسين، وأصبحت أخجل لارتباط اسمي بأشخاص يفكرون بهذا الشكل".

 

وأضافت شيرين، مخاطبة الجزائريين: "انظروا إلى بلدكم ومشاكله، كيف تسمحون بآلاف التعليقات التي تتضمن السب والشتم، أنتم لا تخجلون؟، لا تريدون أن تتطوروا وتتحضروا، كل شخص يمثل نفسه، وهو حرّ في ما يرتدي ويقول".

 

وسبق للفنانة الجزائرية، التي شاركت في مسلسل "الخاوة"، أن عانت من التعليقات السلبية، عندما دافعت عن المثليين، عبر مقطع فيديو أثار سخط وغضب الجمهور.