توري برتش تطلق حملة #EMBRACEAMBITION بمناسبة يوم المرأة العالمي

1/1/1900 10:43:17 AM

أعلنت مؤسسة توري برتشعن إطلاق حملة عالمية تحت عنوان EmbraceAmbition#، لتشجيع النساء على تبني طموحاتهن. تنطلق المبادرة في هذا اليوم ليتزامن مع اليوم العالمي للمرأة وشهر تاريخ المرأة. وتهدف الحملة، المستوحاة من تجربة توري برتش الشخصية كامرأة وسيدة أعمال، إلى معالجة مسألة الإزدواجية في التعاطي مع الطموح، والتي غالباً ما ينظر إليها على أنها سمة عظيمة لدى الرجال وسلبية لدى النساء.
يشكل الفيديو، الذي صور خصيصاً لتشجيع النساء لأن يحققن طموحاتهن، حجر الزاوية في هذه الحملة المتعددة الأوجه وهو بمثابة إعلان عام لنجومٍ وكبار سيدات الأعمال من مختلف القطاعات بما في ذلك وسائل الترفيه (غوينيث بالترو، جوليان مور، كيري واشنطن، كريس باين، ريز ويذرسبون)، الأزياء (آنا وينتور ) الرياضة (بيلي جين كينغ، غابي دوغلاس، ليلى علي)، الأعمال التجارية (اريك شميت، شيريل ساندبرج، آن فينوكين)، العمل الخيري (ميليندا غيتس) وكثر غيرهن.
 
"في حين أن هناك عوائق نظامية لنجاح المرأة في الأعمال التجارية، فإن اللوم يقع أيضاً على الأعراف الثقافية"، قالت توري برتش. "في إحدى مقابلاتي الاولى، ذكر المراسل كلمة "طموحة"، وعلّقت أن هذه الكلمة تزعجني، وقالت صديقة لي، "يجب ألا تخجلي من هذه الكلمة،" كانت على حق. أدركت أنني متأثرة بوصمة العار بأن المرأة لا ينبغي أن تكون طموحة – فذلك يجعلها غير جذابة. يخلق هذا إزدواجية سلبية في المعايير يجب علينا التغلب عليها من أجل تحقيق المساواة."
وكجزء من هذه الحملة، سيتم دعوة  زوار EmbraceAmbition.org لتقديم تعهد رقمي لـ #EmbraceAmbition، وتحدي الأصدقاء لكي يقدموا تعهداتهم ويتبادلوا طموحاتهم على وسائل الاعلام الاجتماعية باستخدام علامة التصنيف اعلاه. ستشمل الحملة أيضاً محتوى وأدوات تشجع على الثقة بالنفس وتحديد الأهداف، فضلاً عن مقابلات مع نساء ناجحات حول موضوع الطموح.
إعتبرت لوري فابيانو، رئيسة مؤسسة توري برتش ان "معظم النساء طموحات، ولكن الكثير يخافن من إظهار ذلك." أضافت: "هدفنا هو حث المرأة على التفكير في ما إذا كانت تخفي طموحاتها وتشكك في ذلك."